تريد من المستخدمين اكتشاف المجموعات والانضمام إليها

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت شركة الخميس عن مجموعة من الميزات الجديدة للمجموعات، ومن ذلك: مطالبات جديدة للتوصيات قد تدفع المزيد من المستخدمين لاكتشافها، والانضمام إليها.

وبموجب التغيير الجديد، سيوصي موقع فيسبوك المستخدمين بالمجموعات العامة أثناء التمرير عبر منشورات “آخر الأخبار” أو فتح علامة التبويب الخاصة بالمجموعات المنضمين إليها. وتأتي التوصيات الجديدة حتى مع الانتقادات الأخيرة بأن خوارزميات توصية المجموعات الحالية على فيسبوك تُعرّف المستخدمين على وجهات النظر المتطرفة، مثل: تفوق البيض، ومعاداة السامية.

يُشار إلى أن المجموعات أصبحت جزءًا أكثر أهمية من أعمال فيسبوك على مدار السنوات القليلة الماضية. وعندما ينضم المستخدمون إلى مجموعة، فإنهم يرون مواد من أعضاء المجموعة الآخرين في صفحة “آخر الأخبار” الخاصة بهم، إلى جانب المنشورات المعتادة من أصدقائهم على فيسبوك. وغالبًا ما تركز هذه المجموعات على الاهتمامات المشتركة، مثل: الهوايات، أو الآراء السياسية، التي يمكن أن تزيد من مشاركة المستخدم.

وقالت الشركة اليوم الخميس: إن هناك الآن 1.8 مليار مستخدم على فيسبوك يستخدمون المجموعات كل شهر، ليرتفع العدد من 1.4 مليار في شهر أيار/ مايو 2018. ولكن المجموعات وُجِهَت بالنقد أيضًا لنشرها معلومات مضللة، أو دعوات إلى اتخاذ إجراءات ضارة، يمكن أن تنتشر بسرعة بين الأشخاص ذوي التفكير المماثل، في حين يجري إخفاؤها عن الأعضاء غير المنتمين إلى المجموعة.

وفي شهر أيلول/ سبتمبر المنصرم، أعلنت الشركة أنها لن توصي بعد الآن بالمجموعات الصحية للمستخدمين، قائلة: “من الضروري أن يحصل الأشخاص على معلوماتهم الصحية من مصادر موثوقة”. وفي شهر آب/ أغسطس، أطلقت الشركة سياسة جديدة تحظر الجماعات التي تركز على الميليشيات، أو التي تدعم أعمال العنف.

ولمنع الميزات الجديدة من التسبب في مزيد من الضرر، لن يوصي موقع فيسبوك بأي مجموعات بها معلومات مضللة، وسيعتمد على فريق من المنسقين البشريين لمراقبة المحتوى الذي يُضمَّن في التوصيات، وذلك وفق ما قال (توم أليسون)، نائب رئيس قسم الهندسة في فيسبوك.

وقالت أليسون لشبكة CNBC: “سيُطبَّق كل العمل الذي نفعله بشأن تكامل التوصيات ومنع المعلومات المضللة أو أنواع المحتوى الأخرى التي لا نريد أن نوصي بها على هذه الميزات الجديدة”.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق