أحمد الشناوى: أخطاء مباراة وأسوان تفقد مصداقية تقنية الفار

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد أحمد الشناوى الخبير التحكيمى أن مباراة وأسوان التى انتهت بالتعادل السلبى شهدت تبايناً فى قرارات تقنية الفار ما يفقدها المصداقية، وقال الشناوى فى مداخلة هاتفية لبرنامج وان تو مع الإعلامى سيف زاهر عبر إذاعة أون سبورت إف إم، "كرة إمام عاشور ركلة جزاء صحيحة بنسبة 100%، الرؤية كانت واضحة أمام الحكم ولا أعرف لماذا يحتسبها، ونقول دائماً إن منطقة الجزاء مفتاح تألق أى حكم، وطالما هناك تقنية كان يجب أن يحتسب الركلة وفى حال عدم صحتها كان الفار سيطالبه بإلغائها".

وأضاف أحمد الشناوى، "إلغاء هدف مصطفى محمد فى شباك أسوان قرار سليم ولكن التباين فى قرارات الفار بمباراة واحدة يفقد الفار مصداقيته، لاسيما إن كان الخطأ التحكيمى مؤثراً وأفقد الفريق نقطتين مهمتين فى صراع قمة الدوري".

وأصدرت اللجنة المكلفة بإدارة نادى الزمالك بيانا رسميا تعقيبا على الأحداث الأخيرة فى مسابقة الدورى المصرى الممتاز .

 

وجاء نص البيان على النحو التالى :-

 

"تطالب إدارة نادى الزمالك بالعدالة التحكيمية بجميع مباريات الدورى المصرى الممتاز بجميع أطرافها خاصة الأندية المتنافسة على صدارة الدورى الممتاز رافضة كل ما يحدث من أخطاء تحكيمية وقرارات من اتحاد الكرة تنعكس بآثار سلبية على المنافسة الشريفة على لقب البطولة وترسخ مفاهيم التعصب بين الجماهير".

 

"وتعرب الإدارة عن أسفها للأخطاء التى حدثت فى مباراة الفريق الأخيرة أمام أسوان حيث تدخل طاقم التحكيم وتقنية الفيديو فى إلغاء هدف مصطفى محمد ببداية المباراة فيما لم يتدخل الحكم ولا تقنية الفيديو فى ركلة جزاء لإمام عاشور قبل نهاية المباراة أكدها جميع من اللعبة" .

 

"كما تعرب إدارة الزمالك عن استيائها من الأحداث التى شهدتها الساحة الكروية مؤخرا وتعديل بعض العقوبات بعد إصدارها دون أى سند قانونى لهذا التعديل والتبريرات غير المنطقية التى ساقها المسئولون باتحاد الكرة مما يفقد المسابقة عدالة المنافسة بها".

 

وتشدد إدارة النادى على طلبها بضرورة تحقيق العدالة بين جميع أطراف المسابقة مما يضمن الصالح العام للمسابقة وليس لأحد أطرافها دون غيره.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق