تويتر تضيف لافتة مناهضة للمعلومات المضللة

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تتخذ منصة تويتر نهجًا جديدًا في حربها ضد التضليل الانتخابي، حيث

لافتة مناهضة للمعلومات المضللة قبل الانتخابات الأمريكية.

وتقدم هذه اللافتة معلومات حول نتائج الانتخابات والتصويت عن طريق البريد، وهي مصممة للرد على سيل المزاعم الكاذبة حول انتخابات .

وتظهر اللافتة ضمن الجدول الزمني لجميع المستخدمين المقيمين في الولايات المتحدة، كما تظهر عندما يبحث الأشخاص عن عبارات أو وسوم متعلقة بالانتخابات.

وتقول تويتر: إن اللافتة الجديدة تتناول بشكل استباقي الموضوعات التي من المحتمل أن تكون موضوع معلومات مضللة عن الانتخابات.

وتطمئن إحدى اللافتات المستخدمين أن التصويت عن طريق البريد آمن ومضمون، فيما تقوم لافتة أخرى بإعلام الناس أنه قد لا يتم إعلان نتائج الانتخابات بشكل فوري.

وترتبط اللافتات بلحظات تويتر (Twitter Moments) التي تقدم معلومات محدثة حول التصويت والنتائج.

ولا تعالج اللافتات أي بيانات كاذبة محددة، وبدلاً من ذلك، تحذر تويتر المستخدمين على نطاق واسع من رؤية ادعاءات غير مؤكدة بأن التصويت عبر البريد احتيالي أو أن مرشحًا معينًا قد فاز بالسباق.

وتقوم تويتر بإزالة أو تصنيف التغريدات التي تروج للادعاءات الكاذبة حول التصويت، كما تم إجراء تغييرات مؤقتة على الواجهة قبل الانتخابات، وذلك بهدف زيادة التفاعل مع التغريدات.

وأعلنت منصة عن لافتة مشابهة من أجل الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وتخبر اللافتة مستخدمي فيسبوك وإنستاجرام هل عملية عد الأصوات ما تزال مستمرة أم لا.

ويقول متحدث باسم تويتر: يعتمد الأشخاص على تويتر من أجل الحصول على معلومات دقيقة وموثوقة حول كيفية التصويت، وآخر أخبار الانتخابات، ونعتقد أنه من الأهمية بمكان أن نجعل من السهل على الأشخاص العثور على هذه المعلومات.

وسارعت شركات التواصل الاجتماعي من أجل تجهيز منصاتها للتحديات الفريدة للانتخابات الأمريكية المثيرة للجدل في خضم أزمة صحية وطنية متفاقمة.

وتهدف الرسائل الجديدة إلى إبطاء انتشار المعلومات المضللة قبل الانتخابات التي قد لا تٌعرف نتائجها إلا بعد 3 نوفمبر بفترة طويلة.

وقد قدمت الشركة سابقًا مركزًا للأخبار المتعلقة بالانتخابات، وحدثت سياساتها بحيث يمكن أن تتخذ خطوات صارمة لتسمية التغريدات الكاذبة أو المضللة بشأن الانتخابات.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة البوابة العربية للأخبار التقنية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من البوابة العربية للأخبار التقنية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق