مادونا تشارك في احتجاجات العنصرية وتطالب بمحاكمة قاتلي جورج فلويد.. وصور

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

شاركت النجمة العالمية مادونا، في الاحتجاجات الحالية ضد العنصرية، التي تجتاح أمريكا، بعد حادث مقتل شاب من أصول أفريقية على يد أحد الضباط الأمريكيين في مدينة مينيابوليس التابعة لولاية  مينيسوتا الأمريكية.

ونشرت النجمة العالمية مقطع من احدي الاحتجاجات لفتاة تهاجم فيها العنصرية، عبر حسابها الشخصي بموقع الصور انستجرام، لتعلن تأييدها للمظاهرات من أجل حق الشاب صاحب الأصول الأفريقية جورج فلويد.

وكتبت مادونا عبر الفيديو الذي شهد مئات الالاف من المشاهدات "الناس يحتجون على القتل الوحشي لجورج فلويد، وهو ما يحق لنا كأمريكيين ان نتضامن معهم، حان الوقت للاحتجاج سواء اعجب ذلك ترامب او لا، بارك الله تلك الفتاة الشجاعة التي تحدثت".

وانتشرت خلال الساعات الأخيرة، حالة من الذعر والفوضى في شوارع من قبل السكان، الواقعة التي تداولت بشكل كبير عبر منصات السوشيال ميديا والتي وثق فيها الضابط وهو يعتدي على الشخص صاحب البشرة السمراء والذي توفي بعدها بالاختناق.

وظهر عدد كبير من السكان في المدينة وهم يشعلون النيران في المحلات التجارية بعد سرقتها، بالإضافة إشعال المتواجدة في الشارع في ظل غياب تام لرجال الشرطة الذين انسحبوا لعدة قدرتهم على التصدي لأعمال الشغب.

ولم تكن تلك الواقعة هي الأولى من نوعها في تلك المدينة الأمريكية، فسبق أن شهدت المدينة حوادث اعتداء من الشرطة على الأشخاص أصحاب البشرة السمراء خلال السنوات الأخيرة.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق